• الاثنين 17 فبراير 2020
  • السنة الثالثة عشر
  • En
تنويه أمد
غياب حراك سياسي فلسطيني حقيقي رافض للصفقة الأمريكية وسلوك طرفي السيطرة على القرار خدمة مجانية لتمرير تلك الصفقة...البيانات الصادرة دون حراك لن تبيض وجوه أصحابها ابدا!

المزيد من الأخبار

أخبار محلية

كاريكاتير



أرشيف تنويه أمد