المراجعه قبل المواجعه...

22:33 2019-05-15

حسن النويهي

حسن النويهي

تمر الأيام والسنيين وتصبح عتيقه يلفها الغبار وتتلبد في جنباتها الذكريات وتعود روتينا مملا متكررا
بلا طعم ولا لون ولا رائحه.. تتكلس المفاصل لقله الحراك الي ان نتوجع من الحركه... لذلك نركن الي السكون وانعدام الراحه الي القعود دون تجديد او تفكير او اعاده قراءه.. نجتر ونكرر وبنعيد ولا نزيد شيئا على ما حفظناه ولم نفهم منه شيئا...
هنا يأتي دور المراجعه في حياه الامم والشعوب والدول والاحزاب والمؤسسات وصولا الي الأفراد...
المراجعه تعني جمع الدفاتر القديمه واعاده تقييمها والوقوف أمام المحطات ودراسه الاخطاء والاعتراف بها وإيجاد الحلول...
المراجعه تعني التجديد والتغيير وهدم بعض الأجزاء واعاده البناء
المراجعه تعني الاحلال والتطوير والنقد والنقد الذاتي وإعطاء الفرصه وافساح المجال للآخر..
ألمراجعه تعني المحاسبه والمكافإه...
بدون مراجعه نصل الي مرحله المواجهه... الألم عند أي حركه الوجع عند التغيير.. البتر لبعض الاجزاءالمتعفنه..
المواجعه لا نقد فيها فقد تجاوزنا مرحله النقد...
كل من يتغافل عن مرحله ألمراجعه التاريخيه سيصل الي المواجعه ويلقى مصيرا مؤلما...
البعض اطمئن الي القعود والي الركون وادمن سماع السحيجه والمنافقين وان الحال لوز وسكر وكأنه غائب او مغيب..
البعض الاخر ألمراجعه عنده حياه او موت ولا خيار ثالث...
البعض الاخير لا فاهم ولا عارف ثور الله في برسيمه.. لا بد أن يأتي من يسحبه من مكانه بالقوه او الضرب على قفاه او نخزه بالمخرز ليتحرك او ونش لرفعه وربطه في مكان آخر..
وقد تحتاج إلى جرافه لتاخذه هو والاسطبل لتنظيف المكان مما أصابه من عفن...
شهر رمضان شهر للمراجعه وليس فقط الامتناع عن شهوات البطن والفرج... شهر لتصفيه الحسابات وتنقيه العقول ورؤيه الحقيقه...
شهر لكل من يقول مش ممكن مستحيل ما بنقدر.. لا بنقدر وممكن وها نحن نرى أطفالنا يصومون ويمتلكون الاراده..
ممكن اذا أردنا ممكن اذا التزمنا وممكن اذا وقفنا مع أنفسنا استجابه لنداء الله..
متى تقف وقفه مراجعه قبل أن يأتي يوم لا رجعه فيه...
تراجعوا وراجعوا قبل أن تتوجعوا...

كلمات دلالية