العثور على أربع جثث مع انتشال حطام سفينة غرقت في المجر

تابعنا على:   14:21 2019-06-11

أمد/ بودابست - رويترز: قال مسؤولون إن فرق الإنقاذ عثرت على أربع جثث يوم الثلاثاء في الوقت الذي رفعت فيه ببطء حطام سفينة بعد أسبوعين من انقلابها في نهر الدانوب في بودابست وعلى متنها مجموعة من السياح الكوريين الجنوبيين.

وغرقت السفينة (ميرميد) في ثوان يوم 29 مايو أيار بعد أن صدمتها سفينة أكبر من الخلف أسفل جسر في العاصمة المجرية مع هطول أمطار غزيرة.

ولقي 26 من السياح واثنان من طاقم السفينة المجري حتفهم في أسوأ كارثة في النهر منذ نصف قرن. وتم انتشال جميع الجثث باستثناء أربعة.

وقال متحدث باسم القوات الخاصة المجرية التي تنسق عملية الانتشال إنه تم العثور على جثة عندما تم رفع غرفة قبطان السفينة إلى السطح.

وقال المتحدث "الآن سنقوم بمزيد من البحث... في أجزاء السفينة التي يمكن أن يكون بها المزيد من الضحايا".

وقالت وكالة (إم.تي.آي) الرسمية للأنباء إنه تم العثور على أربع جثث يوم الثلاثاء وانتشلها الغطاسون. وأدى طاقم الإنقاذ التحية العسكرية لكل جثة مع انتشالها.
واستخدم الغطاسون أربطة لرفع الحطام الغارق بواسطة رافعة عائمة كبيرة. وقال المتحدث باسم القوات الخاصة المجرية إنه سيجري تفتيش كل مستوى من السفينة عندما يتم رفعها إلى السطح.

وتحتجز السلطات قبطان السفينة الأكبر التي صدمت السفينة (ميرميد) للاشتباه به. وقالت الشرطة إن القبطان أوكراني الجنسية واسمه سي. يوري ويبلغ من العمر 64 عاما مضيفة أنه لم يرتكب أي خطأ لكنه في حالة انهيار.

كلمات دلالية

اخر الأخبار