الفريق الوطني يبحث تعزيز المنتج الوطني باتجاه تحقيق الانفكاك الاقتصادي عن الاحتلال الإسرائيلي

تابعنا على:   20:23 2019-06-25

أمد / رام الله: بحث الفريق الوطني للتنمية الاقتصادية في اجتماعه الثاني برئاسة رئيس وزراء سلطة رام الله د. محمد أشتية، يوم الثلاثاء، سبل دعم المنتج الوطني من خلال سياسات وإجراءات تعزز المنتج المحلي وتحسن جودته وتعطيه الأولوية في الأسواق الفلسطينية.

وشدد أشتية على ضرورة التكامل والشراكة بين القطاعين العام والخاص، للنهوض بالاقتصاد الوطني، من خلال تعزيز المنتج الوطني ودعمه بكافة الوسائل الممكنة، وصولاً إلى الاكتفاء الذاتي والانفكاك عن الاحتلال الإسرائيلي.

كما بحث الفريق محاربة التهرب الضريبي لما ينتجه من آثار اقتصادية تضر بالمنتجين وشروط المنافسة فيما بينهم، ودرس آليات تمكنا من استيراد البترول بعيداً عن إسرائيل.

ويذكر أن الفريق الوطني للتنمية الاقتصادية الذي شكلته الحكومة فور استلامها مهامها، يهدف لتعزيز الشراكة ما بين الحكومة والقطاع الخاص وكل مركبات العمل الاقتصادي في فلسطين، والعمل على تعزيز قطاعي الصناعة والزراعة، والمساهمة من قبل كل طرف في العجلة الاقتصادية.

ويجمع الفريق الوطني كل الفاعلين في القطاع الاقتصادي الفلسطيني، من وزارات المالية والاقتصاد والتنمية والعمل والزراعة، إلى جانب صندوق الاستثمار وبكدار والإحصاء وسلطة النقد ومعهد ماس، إضافة إلى ممثلي القطاع الخاص والغرف التجارية والبنوك.

اخر الأخبار