"العسكري" بالسودان: عهد الاختلاف وعدم الثقة قد ولّى ولا نتنافس على السلطة

21:47 2019-07-11

أمد/ الخرطوم: قال نائب رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري الانتقالي في السودان الفريق الركن ياسر العطا، يوم الخميس، إن ”الفترة الانتقالية ستكون آمنة من أجل تحقيق أهداف سامية تتوج بانتخابات نزيهة يحمي خلالها الجيش المؤسسات المدنية الديمقراطية".
‏وأضاف، في تصريحات نقلتها عنه وكالة الأنباء السودانية الرسمية، أن "عهد الاختلاف وعدم الثقة قد ولّى، وأن المؤسسة العسكرية لا تتنافس مع أحد من أجل السلطة بل هدفها حماية السودان وشعبه".
‏وأشار العطا إلى أن "المؤسسة العسكرية تتلاحم بصدق مع قادة الثورة من أجل كتابة تاريخ نهضة السودان وتتضامن مع الثورة وشبابها لمواصلة مسيرة التغيير التي خضّبتها دماء الشهداء".
وفي وقت سابق من اليوم الخميس، دعت السلطات السودانية أجهزة الإعلام لحضور حفل توقيع اتفاق الخرطوم بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير في تمام الـ7 مساء بالتوقيت المحلي (17:00 تغ).
وأعلن المجلس العسكري وقوى التغيير، فجر 5 من شهر يوليو/تموز الجاري، "التوصل إلى اتفاق لتقاسم السلطة خلال فترة انتقالية تقود إلى انتخابات".
ويتضمن الاتفاق، الذي تم بوساطة إثيوبيا والاتحاد الأفريقي، تشكيل مجلس سيادي يقود المرحلة الانتقالية لمدة 3 سنوات أو تزيد قليلًا، ويتكون من 5 عسكريين و5 مدنيين، إضافة إلى عضو آخر يتوافق عليه الطرفان.
وتولى المجلس العسكري الحكم، بعد أن عزلت قيادة الجيش، في 11 من شهر أبريل/ نيسان الماضي، عمر البشير (حكم من 1989 إلى 2019) من الرئاسة، تحت وطأة احتجاجات شعبية، بدأت أواخر العام الماضي، تنديدًا بتردي الأوضاع الاقتصادية.

اخر الأخبار