تحذير من غيورا أيلاند للإسرائيليين

تابعنا على:   19:54 2019-07-16

توفيق أبو شومر

حذّر مستشار الأمن القومي السابق، صانع الأفكار والمبادرات الإسرائيلية الخطيرة، غيورا أيلاند ، من إغضاب روسيا والرئيس، بوتين، ليس بسبب سوريا، أو إيران، وفلسطين، بل بسبب موافقة المحكمة المركزية في القدس، والمحكمة العليا على صفقة البيع الكبرى، التي جرت منذ أيام، لبيع فندقي، إمبريال، والبترا لجمعية، عطيرت كوهانيم الحريدية المتزمتة، بواسطة الرشاوى. وهناك صفقة جديدة لشراء عقار آخر كبير بالقرب من باب الساهرة، لأن هذه العقارات ملكٌ للكنيسة الأرثوذكسية اليونانية، وهي فرعٌ من الكنيسة الأرثوذكسية الروسية.

مما قاله، غيورا أيلاند، 15-7-2019م:

"إذا تمَّ البيع ستحدث مشكلة بين إسرائيل وروسيا، متمثلة في الرئيس، بوتين، لأن الكنيسة الأرثوذكسية تملك عقاراتٍ عديدة في القدس، وهي مؤجَّرة لإسرائيل، مدة تسعة وتسعين عاما، وسوف تنتهي المدة بعد وقت وجيز، مما يُهدد كثيرين من الإسرائيليين المستأجرين لهذه العقارات، لذا، أوصي بتأجيل الصفقة"!!

للأسف:

"سنظل، نحن الفلسطينيين نترقب صفقة البيع التالية، لننشرها في مواقعنا الإعلامية فقط، لا غير!!!!!"

كلمات دلالية

اخر الأخبار