وزير داخلية بلجيكا يوضح: زيادة حالات إطلاق النار من الشرطة سبب ضغوط أو عيب أسلحة

تابعنا على:   20:03 2019-10-13

أمد/ بلجيكا: كشفت تقرير جديدة صادرة عن وزارة الداخلية البلجيكية، يوم الأحد، أن حوادث إطلاق النار للشرطة أصبح متكررا ومتزايدا، مشيرًا إلى أنه يوجد حالة إطلاق نار واحدة على الأقل كل شهر.

ووفقاً لصحيفة نيوزبلاد البلجيكية، قال وزير الداخلية البلجيكى بيتر دو كريم فى رد على استجواب مجموعة من النواب على هذه المسألة، حوادث إطلاق الشرطة ازدادت فى السنوات الأخيرة وتخلف ما بين إصابات شديدة أو قتل، وأوضح أن السبب فى ذلك يعود لعددة عواما منها الحالة النفسية لرجال الأمن ومعاناتهم من أعباء العمل، عيوب فى الأسلحة، أو سوء استخدام أفراد الأمن لها، أو عدم الالتزام بالتدابير الأمنية الجديدة.

وأشار بيتر دو كريم، إلى أنه بناء على تبريرات القائمين على نقابة رجال الشرطة، فإن زيداة العنف ضدهم هو السبب الرئيسى والذى لا يستطيع أفراد الامن ضبط  أنفسهم أمامها.