أنا من غزة

تابعنا على:   23:47 2019-11-16

كرم الشبطي

أمد/ أنا من غزة
وغزة هي أمي
وأمي من هناك
في فلسطين
شردت وهي طفلة
تبحث عن ملجأ
وسط المهاجرين
تنزل القدائف
وتقتل الجميع
وتبقي الطفلة
الصغيرة الجميلة
في رحلة العمر
الكبيرة في العطاء
في كرمها وفي بيتها
عيون تبكي الحقيقة
تسرد التاريخ لنا
ونحن نستمع للبكاء
نجهش داخلنا
نريد الثأر
من هذا الاحتلال
لماذا قتل
العائلة بأكملها
قرن وهو يحاربنا
نفس النهج الدموي
لا يتغير ابدا
لا يكتفي بما سرقه
يطارد الكل في الكل
في كل الوطن العربي
بصمات الجريمة حاضرة
لا أستغرب لأنه العدو
نعلم به وندركه جيدا
لكنني لم أستوعب شيء
كيف نصمت على كل هذا
ونفس التاريخ ينزف دم
نترك بعضنا دون بعضنا
يتمتع بنا وحدنا
من دولة لدولة مثلا
واليوم قمة المصيبة الجرم
تحولنا من فصيل لفصيل
ومن انقسام لانقسام وماذا بعد
ومن تخلف عربي لتخلف فلسطيني
لا تسامحونني لأنني الوطني
لا اعرف غير ان اقول حقيقتي
افكر في كل شيء واشاهد
والصمت هنا اكبر جريمة
أي خذلان هذا يحدث لنا يوميا
نفس الجريمة حدثت من جديد
ولم تهتز لها الاركان ابدا
نظرت لكل العيون من جديد
لم تصدق ولكنها ارتضت
بحجة الحماية الكاذبة
والهدف منها للجكم فقط
المال الملوث يأتينا
قتل ثورتنا واغرقنا
في ظلام دامس لا يوصف
في جهل مستنقع بشري
ونظرية الاعداء كما هي
فرق تسد وحيدوا البعض
حولوهم لاداة تابعة
ومن الغباء ما قتل
اكثر من أي خيانة
للقضية والبوصلة
متروكة للصدأ
شعورنا بالهزيمة
أسوأ ما حدث وحصل
تفاخر المحتل وتجبر
وقال سنغتال بكم الامل
بكل من يحاول ايذائنا
على ما يبدو لم نقرأ
ولم نتعلم من تجاربنا
بعضهم اثار فينا الغضب
انزل علينا تصريحات لهب
اشبعونا فيها كذب وصدقنا
وتخيلنا اننا قوة عظمى
عبر غرفة مشتركة من ورق
ظهرت كالقشة علي السطح
ونشر بعضهم الغسيل الوسخ
كما صور لا تمث لنا في غزة
خدمت اكثر واضرت في الكل
وهذا مشهد يعبر عن غياب العقل
لا فكر ولا افق ولا خطط ولا فارس يترجل
بحثت فيه عن البندقية
وقلت ليته وحده أخد الثأر
لأوجع العدو مليون مرة
كما حدث مع زئيفي مثلا
وغيره الكثير كما الثائر
الذي قتل وحده كتيبة جنود
وعلينا ان نعود يا بشر
لوحدتنا وصدقنا وضميرنا
كفى لكم وكفى لكل عبث
اضاع الحقوق للانسان والوطن
 

اخر الأخبار