حرصاً على عدم تسييس قضيتنا..

بالفيديو.. "محررو رام الله" يوقفون إضرابهم المفتوح عن الطعام احتجاجاً على قطع رواتبهم

تابعنا على:   07:57 2019-12-01

أمد/ رام الله: أعلن الأسرى المحررون المعتصمون وسط مدينة رام الله بالضفة الغربية المحتلة، عن وقف إضرابهم عن الطعام الذي استمر 23 يومًا واعتصامهم الذي استمر 43 يومًا وخطواتهم الاحتجاجية.

وقال المحررون في بيانٍ  صحفي، إنّه "على ضوء الروح الإيجابية العالية التي لمسناها من القيادة الفلسطينية، وحفاظًا على وحدة شعبنا، وحرصًا منا على عدم تسيس قضيتنا الإنسانية العادلة، قرر الأسرى المحررون وقف خطواتهم الاحتجاجية"، وأبدى المحررون ثقتهم بالرئيس عباس لإنصافهم ورفع الظلم عنهم.

وجاء قرار الأسرى بعد لقاء رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر بالرئيس الفلسطيني محمود عباس مساء أمس، لبحث قضية الأسرى المحررين المضربين والمعتصمين في ساحة مركز البيرة الثقافي.

ودخل الأسرى المحررون في اعتصامهم وسط رام الله منذ 43 يومًا، احتجاجًا على قطع رواتبهم منذ عام 2007 من قبل السلطة الفلسطينية، وشهدت ساحتا الاعتصام (الأولى في دوار الساعة والثانية في ساحة مركز البيرة الثقافي) تضامن شعبي ازداد في الأيام الأخيرة.

وكان المحررون المعتصمون قد أعلنوا مساء الجمعة، وقف إضرابهم عن الماء بعد 3 أيام، استجابة لمبادرة طرحتها القوى والهيئات الحقوقية والنقابية بوقف الإضراب عن الماء والاستمرار في الاعتصام والإضراب عن الطعام، على أن يقوم ناصر بالتباحث مع عباس فيما يتعلق بقضيتهم

اخر الأخبار