اعتصام في طولكرم تضامناً مع الأسرى الإداريين والمرضى والمضربين عن الطعام

تابعنا على:   15:12 2019-12-17

أمد/ طولكرم: شارك عدد من أهالي المعتقلين، وممثلو فصائل العمل الوطني والمؤسسات الرسمية والشعبية، يوم الثلاثاء، في اعتصام مع الأسرى الإداريين والمضربين عن الطعام والمرضى في معتقلات الاحتلال، أمام مكتب الصليب الأحمر في طولكرم.

وندد المشاركون بجرائم سلطات الاحتلال بحق المعتقلين، واستمرار سياسة الاعتقال الإداري، مطالبين المؤسسات الدولية والحقوقية والإنسانية بالتدخل العاجل لإنقاذ حياتهم.

وقال مدير مكتب نادي الأسير في طولكرم إبراهيم النمر، إن أكثر من 5 آلاف معتقل، يتعرضون لشتى أشكال التعذيب والضغط من قبل إدارة مصلحة معتقلات الاحتلال.

وأضاف: "جئنا لمساندة المعتقل أحمد زهران المضرب عن الطعام منذ 86 يوما، رفضا لاعتقاله الإداري، المخالف لكافة الأعراف والمواثيق الدولية، مضيفا انه يعاني من تدهور حاد في وضعه الصحي".

وأشار النمر إلى ان المعتقل زهران أعلن في مستشفى سجن الرملة عن مواصلة إضرابه حتى تحديد موعد لإطلاق سراحه، رغم خطورة وضعه الصحي.

وحذر من خطورة الأوضاع الصحية لعدد من المعتقلين، مشيراً إلى ارتفاع الحالات المرضية بينهم، وهناك حالات تزداد خطورة يوميا كالمعتقل معتصم رداد، وموسى صوفان من طولكرم، المصابين بالسرطان وحالتهما الصحية في خطر، وهما بأمس الحاجة للعلاج الفوري وإطلاق سراحهما.

اخر الأخبار