لبنان: مكتب باسيل ينفي عقد لقاءات مع مسؤولين إسرائيليين وأميركيين

تابعنا على:   11:50 2020-10-23

أمد/ تل أبيب / بيروت: نفى المكتب الإعلامي لرئيس ​التيار الوطني الحر​  في لبنان النائب ​جبران باسيل​(صهر الرئيس ميشال عون)، في بيان نفياً قاطعاً ما روّج له موقع هيئة البث الاسرائيلية (رسمية) عن اجتماعات عقدها باسيل مع مسؤولين اسرائيليين تناولت مسألة ​ترسيم الحدود​ البحرية.

وأكد المكتب الإعلامي أن "هذه ​الأخبار​ المشبوهة، التي ساهم في الترويج لها بعض الإعلام السيئ الصيت، تأتي في سياق اسرائيلي يرمي الى التشويش على المفاوضات الحاصلة، كما يعكس استهدافًا شخصياً لباسيل تتشارك فيه آلة الكذب الاسرائيلية مع ادوات في الداخل اللبناني".

وتمنى المكتب الاعلامي لرئيس التيار على ​وسائل الاعلام​، وأقلّه اللبنانية، "عدم التماهي مع وسائل الاعلام الاسرائيلية والامتناع عن نشر أخبارها الكاذبة".

وكانت هيئة البث العبرية الرسمية "مكان" ذكرت، أن مصدرا أمنيا كبيرا كشف لها عن "اضطلاع رئيس "التيار الوطني الحر" النائب جبران باسيل، بدور سري كبير في المفاوضات بين لبنان وإسرائيل حول ترسيم الحدود بينهما"، مشيرا الى "لقاءات عقدها باسيل مع مسؤولين إسرائيليين وأميركيين في دول مختلفة لبحث ملف الترسيم".

كما كشف المصدر أن "باسيل تعهد بالحصول على موافقة "حزب الله"، وعمل مع الجانب الأميركي على إبقاء الملف بيد رئيس مجلس النواب نبيه بري، الذي يتابع الموضوع مع الأميركيين عبر وسطاء في واشنطن من أصول لبنانية".

اخر الأخبار