جوجل تغلق شركة بالون الإنترنت Loon .. تفاصيل

تابعنا على:   13:21 2021-01-22

أمد/ قررت شركة ألفابت، الشركة الأم لشركة جوجل، إغلاق شركة Loon الخاصة بالمنطاد على الإنترنت، والتي تهدف إلى توفير بديل أقل تكلفة للأبراج الخلوية، قائلة إن "الطريق إلى الجدوى التجارية أثبت أنه أطول بكثير وأكثر خطورة مما كان متوقعًا".

وبحسب موقع TOI الهندي، فتهدف Loon، التي تأسست في عام 2011، إلى توفير الاتصال بمناطق العالم حيث يكون بناء الأبراج الخلوية باهظ التكلفة أو مخادعًا باستخدام بالونات بطول ملاعب التنس لتعويم معدات الشبكات التي تعمل بالطاقة الشمسية فوق الأرض.

إلا أن شركات الاتصالات اللاسلكية التي رأت شركة Loon كمشترين لتقنيتها شككت في جدواها التقنية والسياسية، وقال أليستر ويستغارث، الرئيس التنفيذي لشركة Loon ، في منشور بالمدونة: "على الرغم من أننا وجدنا عددًا من الشركاء الراغبين على طول الطريق، إلا أننا لم نعثر على طريقة لخفض التكاليف بما يكفي لبناء عمل مستدام طويل الأجل".

فيما قال المدير التنفيذي لشركة "ألفابت" Astro Teller في منشور منفصل على مدونة أنه على الرغم من "الإنجازات التقنية الرائدة" لـ Loon على مدار السنوات التسع الماضية ، فإن "الطريق إلى الجدوى التجارية أثبت أنه أطول بكثير وأكثر خطورة مما كان يأمل"، وقال Westgarth إن إرث Loon سيشمل تطوير بالونات الهيليوم لتستمر لمئات الأيام في السماء وتطوير معدات اتصالات يمكن أن توفر تغطية خلوية عبر مساحة تزيد 200 مرة عن متوسط ​​علبة البرج.

ولكن من بين التحديات أن الناقل سيحتاج إلى عدة بالونات في وقت واحد ، وكل بالون يكلف عشرات الآلاف من الدولارات ويستمر حوالي خمسة أشهر فقط، وقد أطلقت Loon مشروعًا تجريبيًا في كينيا في عام 2020 ، متأخراً سنوات عن الجدول الزمني بعد التأخيرات التنظيمية.

فيما أثبتت التقنية سابقًا نجاحها في مشاريع قصيرة لتوفير تغطية خلوية في بيرو وبورتوريكو عندما سقطت أبراج الخلايا بسبب الكوارث الطبيعية، فيما كانت الشركة قد حثت الدول والمنظمات الدولية على التعاقد مع Loon للطيران أثناء حالات الطوارئ المستقبلية ، لكنها اكتسبت القليل من الزخم.

وقالت Loon إنها قد تشارك تقنيتها مع شركات النقل أو الحكومات أو المجموعات غير الربحية التي تهدف إلى جلب الإنترنت عالي السرعة إلى الأماكن القليلة الأخيرة في العالم، فيما وظفت الشركة 200 شخص اعتبارًا من عام 2019، وقد جذبت استثمارًا بقيمة 125 مليون دولار في ذلك العام من شركة SoftBank HAPSMobile ، والتي تعمل على معدات الخلايا العائمة بطائرات بدون طيار.

إلا أن HAPSMobile رفضت التعليق على التأثير المالي لإغلاق Loon لكنها قالت إنها "ستواصل العمل نحو هدفنا المتمثل في تطوير أعمال تجارية"، وبشكل منفصل ، تواصل الشركات المدعومة من رواد الأعمال المليارديرات، مثل Elon Musk و Richard Branson و Jeff Bezos ، النظر في تقديم اتصالات الإنترنت باستخدام الأقمار الصناعية في مدار قريب من الأرض.

كلمات دلالية