تأثير التهاب المفاصل على الكاحل

تابعنا على:   16:36 2021-04-07

أمد/ التهاب المفاصل الروماتويدى هو مرض مناعي ذاتي مزمن، يسببه مهاجمة جهاز المناعة في الجسم عن طريق الخطأ والتهاب الأنسجة السليمة، خاصة فى بطانة المفاصل، وتظهر على أكثر من 90% من المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي الأعراض في القدم والكاحل، وفقا لتقرير لموقع healthline.

ويمكن أن يكون التهاب المفاصل مؤلمًا ويسبب التورم مع مرور الوقت، كما يمكن أن يؤدى الالتهاب إلى إتلاف المفاصل، ويمكن أن يكون لدى التهاب المفاصل الروماتويدى فترات من الهدوء والتهيج.

سبب التهاب المفاصل الروماتويدى غير معروف ولا يوجد علاج حتى الآن، لكن يمكن أن تساعدك مجموعة متنوعة من خيارات العلاج في إدارة المرض، وكلما بدأت فى علاج التهاب المفاصل الروماتويدى مبكرًا في كاحليك، كانت نتيجتك أفضل.

حقائق سريعة عن التهاب المفاصل الروماتويدى

نحو 75% من المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدى هم من النساء، حيث يمكن أن يبدأ التهاب المفاصل الروماتويدى في أي عمر، لكنه غالبًا ما يصيب الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 و50 عامًا.

التهاب المفاصل الروماتويدى والكاحل

يهاجم التهاب المفاصل الروماتويدى مفاصلك، وغالبًا ما يبدأ باليدين والقدمين، وعادةً على جانبي جسمك، كما يمكن أن يسبب مشاكل فى أنسجة وأعضاء الجسم الأخرى، وينضم كاحلك إلى ساقك وقدمك وهى تتألف من ثلاث عظام: عظم الساق (القصبة) وعظم الساق (الشظية) وعظم الكاحل.

يتم تشحيم بطانة مفاصلك بالسائل الزليلي بحيث ينزلق مفصلك عند الحركة عندما تلتهب البطانة، وتتسبب بمرور الوقت في تلف المفصل والأربطة والغضاريف، ويمكن أن تضعف عظام الكاحلين بسبب تلف الغضاريف والأنسجة، ما يتسبب في احتكاك العظام ببعضها البعض التهاب المفاصل الروماتويدى في كاحليك يمكن أن يجعل المشي مؤلمًا ويجعل حركتك غير مستقرة.

يبدأ التهاب المفاصل الروماتويدى في الكاحلين عادةً بأعراض خفيفة تزداد سوءًا بشكل تدريجى في البداية، ويمكن أن تكون أعراض التهاب المفاصل الروماتويدى في الكاحلين أو القدمين دقيقة ويصعب تمييزها على أنها التهاب المفاصل الروماتويدى.

ومن المهم تشخيص وعلاج التهاب المفاصل الروماتويدى في الكاحلين في أقرب وقت.

كلمات دلالية

اخر الأخبار