وزير الدفاع الروسي: أمريكا تخلق بؤر توتر في آسيا وتدفع نحو سيناريو "صعب"

تابعنا على:   14:06 2021-07-28

أمد/ موسكو- وكالات: قال وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، اليوم الأربعاء، إن الولايات المتحدة تخلق حول دول منظمة شنغهاي للتعاون بؤر توتر طويلة الأمد، بسيناريو يصعب توقع تطورات أحداثه.

وذكر شويغو، خلال اجتماع وزراء دفاع الدول الأعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون: "يجري تكوين بؤر توتر طويلة الأمد حول دول منظمة شنغهاي للتعاون، بسيناريو يصعب توقع تطورات أحداثه".

وأضاف: "لقد أصبح الضغط الاقتصادي العدواني، وجميع أنواع العقوبات، وإثارة الصراعات، وحملات تضليل الشعوب، وسائل لتحقيق هذه الأهداف. عدم الاستقرار في جنوب شرق آسيا يزداد حدة".

وبحسب وزير الدفاع الروسي، فإن واشنطن تفرض على دول المنطقة إنشاء هياكل شبيهة بحلف شمال الأطلسي.

وأردف بالقول: "يتم تشكيل مجموعات متقدمة عالية الجهوزية، وفي كثير من الأحيان تنضم إلى التدريبات قوات ووسائل دول غير إقليمية، مما يزيد من خطر وقوع حوادث في سياق النشاط العسكري. يجري نشر واسع النطاق لنظام دفاع مضاد للصواريخ وتفاعله مع أسلحة هجومية".

وذكر بأن وزارة الدفاع الروسية أشارت مرارا إلى الدور المزعزع لنظام الدفاع الصاروخي الأمريكي وتوجيهه ضد روسيا والصين.

واختتم شويغو حديثه بالقول: "ما يزيد الوضع تعقيدا حقيقة أنه مع إنهاء معاهدة التخلص من الصواريخ المتوسطة وقصيرة المدى، قد يتم نشر هذه الفئة من الأسلحة في آسيا".

حذرت وزارة الخارجية الروسية، في مارس، من أن النشر المحتمل لصواريخ أرضية أمريكية في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، قد يؤدي إلى جولة جديدة من سباق التسلح تنشأ عنه "عواقب لا يمكن التنبؤ بها".

كلمات دلالية

اخر الأخبار