لافروف: من مصلحة واشنطن وموسكو إيجاد قاسم مشترك بشأن الحد من التسلح

تابعنا على:   12:56 2021-08-31

أمد/ موسكو: قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، يوم الثلاثاء، إن من مصلحة كل من روسيا والولايات المتحدة إيجاد قاسم مشترك بشأن الحد من التسلح.

وقال لافروف خلال لقائه ممثلي الجمعيات الوطنية والثقافية: "نقترح جعل جميع الأسلحة الاستراتيجية، النووية وغير النووية موضوعا للاتفاق مع الأمريكيين، وقد يكون هناك أكثر من اتفاق. أنا واثق من أن من مصلحة كل منا إيجاد قاسم مشترك".

وأضاف لافروف: "تم التعبير عن إدراك واشنطن لعدم جواز السماح بحرب (نووية)، ليس فقط من خلال التصريحات المشتركة (تصريحات بوتين وبايدن)، وإنما تم تأكيدها بتصرفات محددة على مسار التفاوض".

وأكد السفير الروسي في واشنطن أناتولي أنطونوف، في وقت سابق، أن بلاده على استعداد لإجراء حوار مع الولايات المتحدة الأمريكية، حول القضايا المتعلقة بجميع الأسلحة الاستراتيجية، سواء كانت نووية أو تقليدية، هجومية أو دفاعية.

وتبادلت روسيا والولايات المتحدة، في 3 شباط /فبراير 2021، مذكرات حول استكمال اتخاذ الإجراءات الداخلية المطلوبة لتمديد معاهدة "ستارت -3". وقد تم تمديدها بالفعل دون أي تغييرات وإضافات لمدة خمس سنوات أخرى (حتى 5 فبراير عام 2026)".

اخر الأخبار