النضال الشعبي تدين تصريحات المتطرف "بن غفير" بإطلاق النار على الأسرى الفلسطينيين

تابعنا على:   10:32 2021-12-06

أمد/ نابلس:  دعت جبهة النضال الشعبي الفلسطيني المجتمع الدولي لتحمل مسؤوليته تجاه الشعب الفلسطيني ومعاقبة الاحتلال على جرائمه المتواصلة .

واعتبرت الجبهة مطالبة ما يسمى عضو الكنيست إيتمار بن غفير خلال زيارته لمعتقل (عوفر) بإطلاق النار على الأسرى الفلسطينيين، دعوة واضحة وصريحة وتحريض على القتل وهو استمرارا لنهج العنصرية والفاشية.

ودعت الجبهة خلال اجتماعيين منفصلين في نابلس وطولكرم ، بحضور قيادة الجبهة وكافة المؤسسات الحقوقية أن تقوم بتوجيه الرسائل لكافة البرلمانات العالمية والمؤسسات الدولية لفضح ممارسات الاحتلال ومطالبتهم بإدانة هذه التصريحات، ومقاطعة الكنيست الاسرائيلي وأعضائه، ورفع شكاوي لمحكمة الجنايات الدولية، والمطالبة بملاحقة " إيتمار بن غفير " وكافة قادة الاحتلال المجرمين.

وقال عضو المكتب السياسي للجبهة حكم طالب، أن حكومة الاحتلال العنصرية تمارس ارهاب دولة منظم ، وتحريض مستمر على القتل مما يتطلب توفير الحماية الدولية لشعبنا .

وشدد على ضرورة استعادة الوحدة الوطنية لمواجهة تحديات المرحلة، وما يواجه شعبنا من اجراءات عنصرية .

اخر الأخبار