صحيفة: إنذار بوتين وتصرفات الولايات المتحدة أثرت بشدة على "الدولار"

تابعنا على:   12:03 2022-08-16

أمد/ بكين: قالت صحيفة "غلوبال تايمز" الصينية يوم الثلاثاء، إن روسيا بمطالبتها الغرب بتسديد قيمة الغاز بالروبل فقط، عززت اقتصادها الوطني الروسي رغم العقوبات الغربية.

وأكدت الصحيفة، أن ذلك إلى جانب بعض الخطوات الأمريكية المناهضة لروسيا، دفع الدول الأخرى إلى بدء التخلي عن الدولار.

وأضاف الصحيفة: "مثل هذا الإجراء الجريء (إصرار روسيا على التسديد بالروبل) ساعد على الفور على استقرار قيمة الروبل والتخفيف بشكل كبير من التأثير السلبي للعقوبات الغربية".

بالإضافة إلى ذلك، لعبت بعض تصرفات السلطات الأمريكية، مثل تجميد الأصول الروسية واعتماد السياسة النقدية الخاطئة، دورها ضد العملة الأمريكية. وتابعت المقالة القول: "التفكير بأن الولايات المتحدة يمكن أن تستولي على أصول أي طرف يرفض الانصياع لإملاءات واشنطن، يثير الخوف ويدفع المزيد من البلدان على تنويع أصولها الاحتياطية بعيدا عن الدولار".

ووفقا للمقالة، لا يهتم الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي إلا بمصالح مستثمري أمريكا وبمصالح المؤسسات العاملة في "ول ستريت"، وغالبا ما ارتكب البنك المركزي الأمريكي الأخطاء في الآونة الأخيرة، مما أدى إلى حدوث تقلبات في السيولة وأزمات تضخمية.

وخلصت المقالة إلى أن العقوبات الغربية غير المسبوقة المفروضة على روسيا، بما في ذلك القيود المفروضة على مصرفها المركزي، تهدد الآن بشكل متزايد بإضعاف هيمنة الدولار الأمريكي ويمكن أن تؤدي إلى تفتيت أكبر للنظام النقدي الدولي.

اخر الأخبار