محكمة الاحتلال الإسرائيلي تجمد الاعتقال الإداري للأسير خليل عواودة

تابعنا على:   19:43 2022-08-19

أمد/ رام الله: أكدت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى على محكمة الاحتلال العليا أصدرت قرارًا بتجميد الاعتقال الإداري بحق الأسير المضرب عن الطعام خليل محمد عواودة.

وقال المتحدث باسم مهجة القدس تامر الزعانين:" الاحتلال يريد من خلال تجميد الاعتقال الإداري الالتفاف حول الأسير خليل عواودة لكنه مستمر بالإضراب حتى الإفراج عنه".

في حين قالت محامية الأسير خليل عواودة:" لن يتم تعليق إضراب خليل عوادة عن الطعام لأنه يطلب الإفراج عنه وليس تجميد اعتقاله، وإدارة سجون الاحتلال ترفض دخولي لغرفة المضرب عن الطعام عواودة بذريعة عدم استلامهم لقرار المحكمة".

وقالت هيئة شؤون الأسرى: "قرار تجميد الاعتقال الإداري للأسير خليل عواودة هراء ومثير للسخرية، وعلينا أن لا نلتفت له إعلاميًا وجماهيريًا، والمطلوب مزيدًا من الضغط على الاحتلال".

جدير بالذكر أن الأسير خليل عواودة من بلدة إذنا بمحافظة الخليل وولد بتاريخ 13/11/1981م، وهو متزوج؛ وأب لأربع طفلات، وكانت قوات الاحتلال الصهيوني قد اعتقلته بتاريخ 27/12/2021م، ووجهت له سلطات الاحتلال بداية اعتقاله تهمة التحريض على الفيس بوك إلا أنها بعد ذلك حولته للاعتقال الإداري التعسفي بدون أن توجه له أي اتهام، وشرع في إضراب مفتوح عن الطعام بتاريخ 03/03/2022م رفضًا لقرار تحويله للاعتقال الإداري، مطالبًا بإلغاء الاعتقال الإداري بحقه والإفراج عنه، وله عدة اعتقالات سابقة في سجون الاحتلال الصهيوني على خلفية انتمائه وعضويته ونشاطاته في صفوف حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين ومقاومة الاحتلال.

كلمات دلالية

اخر الأخبار