كوخافي يرد على رئيس إيران: من ينكر الهولوكوست سوف يكذب في المستقبل

تابعنا على:   15:16 2022-09-19

أمد/ تل أبيب: قال رئيس الأركان الإسرائيلي أفيف كوخافي، يوم الاثنين، إن من ينكر الهولوكوست سوف يكذب بسهولة في المستقبل أيضا، وذلك في إشارة إلى تصريحات أدلى بها الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي لقناة أمريكية.

وقال كوخافي في خطاب ألقاه في حفل وفد الجيش الإسرائيلي في معسكر "أوشفيتز" في بولندا إن "أولئك الذين يكذبون وينكرون الحقيقة التاريخية المؤلمة والصلبة سيكذبون بسهولة في المستقبل أيضا".

وتابع متطرقا للبرنامج النووي الإيراني: "هذا تذكير آخر بأنه يجب عدم السماح لمثل هؤلاء الأشخاص بامتلاك أي قدرة من أي نوع على تطوير أسلحة دمار شامل"، وفق صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية.

وفي وقت سابق من يوم الاثنين رد الرئيس الإسرائيلي يتسحاق هرتسوغ على تصريحات الرئيس الإيراني التي تقول تل أبيب إنه شكك خلالها في وقوع الهولوكوست.

وقال هرتسوغ في تغريدة عبر حسابه في موقع "تويتر": "السيد رئيسي، هناك صورة واحدة موضوعة على مكتبي في القدس. الأرقام تتحدث عن نفسها".

وكان الرئيس الإسرائيلي يشير إلى صورة قدمها في خطابه الأخير بمناسبة ذكرى المحرقة في متحف "ياد فاشيم" بالقدس، والتي تظهر رقم سجين على يد الناجية من المحرقة دورا دريبلات-إيسنبرغ.

وقبل ذلك رد رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد على ما أورده رئيسي بشأن الهولوكوست وقوله إن هناك "بعض المؤشرات لكنها تحتاج إلى تحقيق".

ونشر لابيد صورا لجثث وأشلاء يهود تعرضوا للمحارق النازية معلقا فقط بالقول "بعض المؤشرات"، في إشارة إلى كلمات استخدمها رئيسي.

وسُئل الرئيس الإيراني خلال مقابلة أجرتها معه ليزلي ستال، كبيرة المراسلين في برنامج 60 دقيقة الذي تبثه شبكة "سي بي إس نيوز" الأمريكية، عن رأيه في الهولوكوست.

وقالت ستال موجة سؤالها لرئيسي: "هل تعتقد أن المحرقة (الهولوكوست) حدثت؟ أن 6 ملايين يهودي ذبحوا؟".

وأجاب رئيسي بقوله: "انظري.. الأحداث التاريخية يجب أن يدقق فيها الباحثون والمؤرخون. هناك بعض المؤشرات على حدوث ذلك. إذا كان الأمر كذلك، فينبغي أن يسمحوا بالتحقيق فيها والبحث فيها".

وتبدي إسرائيل حساسية شديدة في كل ما يتعلق بإنكار الهولوكوست أو التشكيك في عدد الضحايا الذين راحوا نتيجة المحارق النازية.

ونفذ النظام النازي الألماني لأدولف هتلر والمتعاونين معه، جرائم إبادة جماعية ضد اليهود في أوروبا إبان الحرب العالمية الثانية، تقول إسرائيل إن ما يقرب من ستة ملايين يهودي راحوا ضحيتها.

 

اخر الأخبار