إتيكيت التعامل عند سقوطك فى الشارع أو نسيانك الأسماء

تابعنا على:   20:32 2022-09-21

أمد/ يتعرض الكثير منا للعديد من المواقف التي قد تشعرنا بالحرج، وقد يعتقد البعض منا عند الرد، أو التصرف المناسب قد يضر بشكلنا العام، ولكن في حقيقة الأمر لابد من وجود رد مناسب، حيث أن المواقف المحرجة لا تتوقف على موقف معين أو مكان معين من الممكن، لذا يستعرض اليوم السابع قواعد إتيكيت الرد على المواقف المحرجة مع خبيرة الإتيكيت العلاقات الإنسانية هالة العزب.

إتيكيت التعامل عند السقوط في الشارع

وقالت العزب:" يفضل ألا نأخذ موقف أكبر من حجم الفعل، ولكن يفضل أن يكون التصرف على قدر كبير من التفهم و التقبل من صاحب الموقف والمحيطين به، وفي حالة السقوط على الأرض وهذه تعتبر من المواقف التي يقع فيها الكثيرين منا وأحيانًا تسبب لنا الإحراج، لذا لابد من أن يكون الشخص هادئ ولا يحاول الوقوف سريعاً إلا بعد الإطمئنان علي نفسه، ومن ثم لابد من الاتجاه إلى جانب الطريق  وبطريقة هادئة يحاول تنظيف ملابسه، وأيضًا على المحيطين به محاوله مساعدته علي الوقوف بدون استخفاف أو ضحك".

إتيكيت التعامل  مع المواقف المحرجة بالأماكن العامة

وفي حالة وقوع أي سوائل علي الملابس في الأماكن العامة، دائما ما يتكرر هذا الموقف للشباب والفتيات، ولكن علينا أن نحسن التصرف إذا كان "الجرسون" هو من قام بذلك عليك أن تكون هادئاً،  فلا يصح رفع الصوت واستخدام ألفاظ لا تليق  وذلك لأنه أمر غير مقصود، و لأن "الجرسون" إنسان وارد أن يخطئ، فلابد من إحترامه والتغافل عن فعلته، ومن ثم الذهاب للحمام ومحاولة تنظيف ملابسك".

إتيكيت التعامل عند نسيان الأشخاص

إتيكيت التعامل مع شخص من معارفك القديمة ولا تتذكره، دائمًا ما نتقابل مع أشخاص يسعدون بمقابلتنا ويصافحوننا بحرارة بحكم تعارف تم بيننا من سنوات، و لكن قد نجد أننا قد نعرفه و لكن لا نتذكر اسمه، في هذه الحالة، لابد من الهدوء  و التعامل معه بشكل ودي وبشوش مع الابتعاد عن ذكر اسمه أو مناداته بألقاب لطيفه تؤكد صلتكم و لا تظهر نسيانك، أما في حالة إذا كنت لا تتذكره  بالمرة فعليك أن مصافحته و تبتسم له مع الإعتذار الشديد له مع طلب ذكر اسمه و تذكيره لك.

كلمات دلالية