رام الله: نقابة الأطباء تقرر استمرار الاضراب بعد عدم التوصل إلى اتفاق مع الحكومة
تاريخ النشر : 2021-05-03 21:30

رام الله: أكدت نقابة الأطباء الفلسطينين، استمرار الاضراب احتجاجا على عدم حل ملفهم، مع إبقاء أقسام الطوارئ تعمل؛ لاستقبال الحالات الطارئة فقط، مشيرة إلى أنه يوم الأربعاء سيشهد دوماً في مراكز الصحة؛ لصرف الأدوية.

وقالت النقابة في بيان لها، نشرته، مساء يوم الاثنين، على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك": "إن النقابة دائما جاهزة للحوار؛ من أجل تحصيل حقوق المنتسبين".

وأضافت: "لقد خاضت النقابة، اليوم، حواراً مكثفاً مع الحكومة في مبنى رئاسة الوزراء بوساطة الهيئة المستقلة لحقوق الانسان ممثلة برئيسها الدكتور عمار دويك، ولم يتم التوصل الى اتفاق، ولكن اتفق الطرفان على استمرار الحوار لمدة أسبوع من تاريخ اليوم، على ان تقوم الحكومة بإلغاء الخصومات على الأطباء على خلفية الاضراب وعدم اخذ عقوبات إدارية او مالية بحق أي طبيب , مقابل ان تخفف النقابة إجراءاتها في اقسام الطوارئ".

وأشارت، إلى أن مجلس النقابة اجتمع يوم الاثنين، وقرر الاستمرار بالإجراءات النقابة والاحتجاجية في المستشفيات والرعاية الصحية الأولية، ومبنيي الوزارة في نابلس ورام الله.

كما قرر مجلس النقابة، العمل في أقسام الطوارئ باستقبال الحالات الطارئة فقط، بالاضافة إلى أن يوم الأربعاء 5 أيار/ مايو، سيتم فتح عيادات الرعاية الصحية الأولية حتى الساعة الواحدة ظهراً.